[X] - اغلاق
[X] - اغلاق

الآلاف في مسيرة العودة على أراضي قرية خبيزة لإحياء ذكرى النكبة

بمشاركة الآلاف إنطلقت اليوم الخميس المسيرة في قرية خبيزة المهجرة، في مسيرة العودة الثانية والعشرين، التي تنظمها لجنة الدفاع عن حقوق المهجّرين، بدعم من لجنة المتابعة العليّا.

وتقع قرية خبيزة المهجرة في منطقة الروحة على ارتفاع 175 مترا عن سطح البحر، وعلى بعد 29,5 كم (خط هوائي) إلى الجنوب الشرقي من مدينة حيفا، وعلى مسافة 15 كم من مدينة أم الفحم، وعلى بعد 7 كم من قرية كفر قرع. تحدها من الغرب أم الشوف والسنديانة، ومن الشرق البطيمات والكفرين، ومن الجنوب قنير وكفر قرع وعارة، ومن الشمال قرية دالية الروحة، ومن الشمال الغربي قرية صبارين.

سُمِّيَت القرية بهذا الاسم نسبة إلى نبتة الخبيزة التي تنمو بكثرة في أراضيها، وتطبخ كالخضراوات. والطبخة هذه من الأكلات الشعبية في الريف الفلسطيني، وغنية بالحديد والبروتين وسهلة الهضم. في عهد الانتداب كان اسم القرية الرسمي "الخبيزة"، ولكن الناس حذفوا أل التعريف اختصارا.

هذا ورفع المشاركون شعارات مندّدة بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، والشعارات التي تدعوا إلى رفع الحصار عن غزة، وإنهاء الإحتلال وإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس، ولافتات تطالب بعودة اللاجئين، والمهجّرين في الوطن إلى القرى المهجرة والمدمّرة. وبدأت المسيرة من قرية خبيزة وصوّلاً إلى المهرجان الكبير التي تنظمه.

وتكون هذه المسيرة هي الثانية والعشرين، لإحياء ذكرى النّكبة، ومرور 71 عاماً على نكبة الشعب الفلسطيني، وسوف تُختتم بمهرجان خطابي واسع. يذكر ان المسيرة تحت العلم والرايّة الفلسطينية.

توافد عدد كبير من المواطنين العرب من مختلف أنحاء البلد ، الى قرية " خبيزة " المهجرة ، في منطقة وادي عارة ، للمشاركة في مسيرة العودة الـ 22 . أشرفت على تنظيم المسيرة ،جمعية الدفاع عن حقوق المهجرين.

وقالت اللجنة في بيان عممته قبل ايام :" 71 عاما مرت على نكبة شعبنا الفلسطيني وملايين اللاجئين الفلسطينيين لا يزالون مشتتين في مخيمات اللاجئين في الوطن والشتات، محرومين من ممارسة حقهم الطبيعي في العودة والعيش على أراضيهم وفي قراهم ومدنهم. وبين عام وآخر، تتعرّض قضية اللاجئين إلى محاولات شتّى لشطبها من الوجود سواءً من خلال اشتراط إسرائيل التخلي عنها في المفاوضات العقيمة، أو الإمعان في محاولات توطين اللاجئين في الدول التي يقيمون فيها، والتنكّر لحقوقهم التي أقرّها القانون الدولي، في وقت تواصل فيه إسرائيل مخططاتها الاجرامية لشطب قُرانا ومدننا المهجّرة من الخارطة والاستيلاء على أراضيها ومحاولة طمس هويتنا القومية وتشويه ذاكرتنا الجماعية.
بعد قيام العصابات الصهيونية باحتلال قرانا ومدننا وتهجير أكثر من 800 ألف فلسطيني إثر ارتكاب مجازر تقشعّر لها الابدان، وتدمير أكثر من 530 قرية ومدينة، ومصادرة أملاكنا وأراضينا، لم تتوقف إسرائيل منذ قيامها عن التخطيط لتدمير عشرات القرى العربية غير المعترف بها، وبشكل خاص في النقب، ومصادرة الأراضي والاستيلاء عليها، وهدم البيوت، وترحيل المواطنين، وتجميعهم في جيتوات ليتسنّى لها بناء المستوطنات والمدن اليهودية على حساب حقوق وممتلكات أهلنا ".
يشار الى أن عددا كبيرا من المشاركين في المسيرة يرفعون الاعلام الفلسطينية ، وقسما آخر يرفعون لافتات كتب عليها أسماء قرى عربية مهجرة .
جدير بالذكر أن عددا من السلطات المحلية والاحزاب وفرت حافلات لنقل المشاركين في المسيرة من بلداتهم الى موقع انطلاقها .

وفي كلمته خلال المهرجان الخطابي الختامي للمسيرة ، قال رئيس لجنة المتابعة العيا محمد بركة :" نحن لسنا شعباً عنيفاً ، انظروا قبل يومين نُشرت قائمة الاطباء في البلاد ونحن فخورون بما نحققه ، انتم مجتمع ذو كرامة ، نوابنا يتعرضون للاعتداء من خلال الاستهتار بحصاناتهم بينما منظمات الاجرام تحظى بحصانة من الدولة . نحن نحمّل دولة اسرائيل بكل موسساتها مسؤولية الانفلات الامني ، الذي يكلفنا ضحايا هنا وهناك " .
واضاف :" نحن بصدد انهاء مشروع استراتيجي لمواجهة العنف ، هذا ليس بحثا أكاديميا ولا تشخيصا ، فهو برنامج عمل على ارض الواقع ، نحن مطالبون أن نقوم بدورنا ، اليوم سيتحدث امامكم الاسير المحرر امير مخول ، نحن نحييه بيننا جميعنا ، وقريباً سيخرج الشيخ صياح الطوري ، كما وسيتم قريباً اطلاق سراح باسل غطاس ، تحيه الى اهل غزة المحاصرة ، انتم لم تكونوا وحدكم ولن تكونوا وحدكم ، كل شعبنا معكم " .

من جانبه، قال رئيس جمعية الدفاع عن حقوق المهجرين محمد كيال :" نحييكم بهذا الحضور الكبير ، نحييكم بتحية العودة ، يا شعبنا في فلسطين هنا باقون ، تحية للاسرى رمز عزتنا وكرامتنا ، اليوم نجدد عهدنا مع فلسطين ام البطولات ، قسماً اننا عائدون ، اليوم نعود بمسيرة رمزية وغدا سنعود عودة فعلية شاء من شاء وابى من ابى ، فمهما طال الزمان نحن عائدون ، تحية اجلال واكبار لغزة العزة ، احيي باسمكم جميعاً الاسير المحرر امير مخول " .

بدوره ، ألقى الاسير المحرر امير مخول كلمة ، جاء فيها :" تحية كبيرة لشعبنا المناضل ، أنقل تحية من الاسرى لكم ، كل الاحترام لمنظمي مسيرة العودة ، اليوم جيل الشباب يستطيع ان يغيّر ويحمل هذا الشعب ويمضي نحو العوده والحرية ، احمل تحيات الاسرى والاسيرات لكم ، هنا يكون الامل في ارض خبيزة واخواتها ، هنا باقون حتى عودة كل لاجئ الى البيت .
هذا الحلم الذي اسمه العودة يتحقق على أساس البقاء ويتحقق حين تتحقق ارادة شعب ، نحن نحمل ارادة شعب وهمومهم ، نحن نعود الى خبيزة وغدا لكل قرانا ، لقد حوّلنا الحلم الى حقيقة والارادة تحمل الحلم . هذه العودة لا عودة عنها حتى عودة اللاجئين وسنبقى في ارضنا " .

 

>>> للمزيد من اخبار محلية اضغط هنا

مقالات متعلقة
اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار
دولار امريكي - 3.72
جنيه استرليني - 4.7146
ين ياباني 100 - 3.4432
اليورو - 4.2422
دولار استرالي - 2.6218
دولار كندي - 2.7670
كرون دينيماركي - 0.5680
طمرة - 15.07° - 15.07°
بئر السبع - 15.92° - 15.92°
رام الله - 22° - 23°
عكا - 23.07° - 23.07°
يافا - 22° - 23°
القدس - 22° - 23°

حظك اليوم:31.12.2018

تاريخ النشر: 2018-12-31 10:32:16

حظك اليوم:29.12.2018

تاريخ النشر: 2018-12-29 10:10:57

حظك اليوم:27.12.2018

تاريخ النشر: 2018-12-27 10:29:11